افتتاح مؤتمر اقلیمی فی اربیل عن الارهاب برعایة السید وزیر العدل فی الاقلیم تحت اسم(مقاربة الدول لمنع ومكافحة شبكات الارهاب الدولية وخطر المقاتلين الارهابيين الاجانب)

23 أيلول/سبتمبر 2018


افتتح اليوم الموافق 17/9/2018 معالي وزير العدل في اقليم كوردستان العراق السيد سنان عبدالخالق الجلبي المؤتمر الاقليمي المعنون ب ( مقاربة الدول لمنع ومكافحة شبكات الارهاب الدولية وخطر المقاتلين الارهابيين الاجانب ) والمنظم من قبل مكتب الامم المتحدة المعني بالجرائم والمخدرات / فرع من الارهاب UNODC وقد القى معالي الوزير كلمة قيمة في افتتاح المؤتمر وبعد ترحيب سيادته بالحضور وتواجدهم في اربيل اكد سيادته على  ضرورة تكاثف الجهود الدولية لمكافحة آفة العصر الارهاب واشار ايضا الى الدور البارز للقوات الامنية في الاقليم في مواجهة ودحر الارهاب وتوفير الامن والامان للمواطنين والمقيمين في الاقليم وفي ختام كلمته تمنى سيادته للمؤتمر الموفقية والنجاح و اصدار التوصيات المناسبة في سبيل القضاء على الارهاب ومن الجدير بالذكر ان المشاركين في هذا المؤتمر الاقليمي هم من شخصيات قضائية وامنية واكاديمية من اقليم كوردستان و العراق ودول الجزائر ومصر والاردن ولبنان والمغرب وبرتغال وتستغرق اعمال المؤتمر في فندق روتانا باربيل و لمدة ثلاثة ايام ابتداء من 17/9 الى 19/9 ومثل وزارة لعدل وجهاز الادعاء العام سبعة اعضاء من الادعاء العام ومن محافظات اربيل ودهوك وسليمانية .

 

نص تصریح وزیر العدل

بسم الله الرحمن الرحیم

 

السادة روساء و اعضاء الوفود المشارکة من الدول الشقیقة والصدیقة ومن المنظمات الدولیة والاقلیمیة و السادة القضاة واعضاء الادعاء العام وجمیع الحضور المحترمون

اهلا و سهلا بکم في مدینتی اربیل . اربیل المدینة اللتي یتجاوز عمرها الاف السنین وشاخت مما راه من السراء وهول الضراء خلال عمرها الطویل ......

کنا امة واحدة ...... وانشاءالله لازلنا ...... نومن بالمعروف وننهی عن المنکر ... والمنکر لیس هو الکفر او الظلم او الفسق او کبائر الذنوب فقط ..... او لیس القتل العمدي منکرا او لیس ابادة و اباحة الاف من الناس الابریاء و بدون ذنب منکرا ..... بلا والله

لقد قاسی شعوب العالم عامة و الشعوب الشرق الاوسطیة خاصة  الکثیر  الکثیر من الابادة والارهاب والتخریب والتدمیر .....

فقد استشهد في بلدنا اکثر من الف ونیف من خیرة شبابنا من الصنادید من قوات الدفاع الپیشمرگة في حرب ضروس ضد الارهاب المنظم .... المسیر .....والمستمر لمصالح من له مصلحة فیها ...... من تدمیر المدن والقری وقتل الابریاء

سادتي ..... نحن مجتمعون الیوم هنا لرد هذا البلاء المسمی بالارهاب .. والارهاب بکامل معناه ... وبضمنها الابادة الشبه الجماعیة  ...... ومانتکلم عنه الیوم لیس المقصود بکلمة الارهاب هو تخویف الناس فقط ... لانه وفي کل المعتقدات وکما هو في الاسلام لا یحل لمسلم ان یروع مسلما وفي دیننا الحنیف حرم علی المسلم اخافة اخیه .... ولو مازحا

ولکن لمصلحة بعض الجهات فقد اطلقت هذه اللفظة علی الاسلام لتشویهه امام العالم .... والاسلام کباقي الادیان بريء من هذا .

الارهاب کما هو معروف هو الاستخدام المنهجی ووسیلة من وسائل الاکراه في المجتمع الدولي .وقد اصبحت الارهاب خطورة ظاهرة .. واقعة ومفروضة ... ولیست حالة وقتیة طارئة .

والارهاب هو عمل وحشی شنیع . ولکن و مع الاسف الشدید اصبحت الدول تفسر الارهاب بما یلائم سیاستها . مصلحتها سواء اوافق المعنی الصحیح للارهاب او خالفه . لم یکن العالم موحدا ضد الارهاب کما هو علیه الان وان ما نهدف الیه خلال هذه‌ الموتمر هو تحشید العالم ضد الارهاب وعزله من المجتمعات . فالامن والامان جزء لایتجزء والارهاب امة واحدة فلنکن في مواجهته / امة واحدة ایضا .

 

السادة الحاضرون .......

لقد تعرض معظم دول شرق الاوسط لشتی انواع الارهاب ... فقد تعرض ویتعرض العراق ، سوریا ، مصر ، و دول شمال افریقیا عامة ، ومن ضمنها ترکیا وکثیر من الدول الاخری لانواع شتی من الارهاب .... کدفعات او موجات تخریب و تدمیر وتدمیر البنیة التحتیة والاجتماعیة بالذات ...... ومنها ماهو مقصود لاستنزاف القدرات والطاقات الاقتصادیة علاوة علی القتل والذبح .... لمصلحة من یغذیها .... ونحن الیوم هنا ننبذ کافة انواع الارهاب . وهدفنا وبدون شک نبذه وایجاد وسائل لمکافحته والتخلص من شره .

والمشکلة الاساسیة لیست منحصرة في التدمیر  والتدمیر المقابل لاجل القضاء علی الارهاب .

هذه واجهة واحدة للعملة – اما الوجه الثاني هو الناحیة الاجتماعیة والماساویة الناتجة – تشتت العائلة – انهیار المجتمع .... تدمیر الاف من العوائل .

هذه فقدت زوجها او ابنها وتلک اغتصبت واهینت کرامتها تلک ماهي الا ... نقطة من البحر من الماسي و الالام .. لیحمینا الله من هذه البلاء المستعصي .

التطور الحاصل في حجم ونوعیة الارهاب

لایخفی علیکم وانتم سید العارفین بان الارهاب وبمعناه البسیط قد تطور تطورا کبیرا خلال العقد الحالي فاولا من الممکن ان نقول بان الارهاب وفي حالته البدائیة کان تاثیره لتخویف عددا قلیلا من افراد المجتمع لغایات محدودة .... وخلال هذه السنوات تطورت تاثیره بمدی اوسع وتعدی حدود الافراد المعدودة .

وفي مرحلة لاحقة اصبحت غطائه واسعا و مخربا الی درجة کبیرة .وتجاوزت حدود الدول کما حدث في سوریا والعراق

وبعد هذه الحالة تطورت واصبحت کالة تدمیریة تهدف لاهداف کبیرة وذو برامج شیطانیة مسیرة من قبل جهات تعمل في الظل لتحقیق اهدافها وبذلک اصبحوا بعلمهم او بدون علمهم ماجورین لمن یغذیهم هذا ما نشاهده الان .

سادتي .....

لرد هذا البلاء مایمکننا عمله ؟

في قناعتي یمکن اتخاذ خطوات کثیرة لتفادي ومعالجة هذا البلاء في کل مجتمع او دولة یکون له خصوصیته في هذا          و یمکن تلخیصه بما یلي :

اولا : اتخاذ التدابیر الوقائیة و الرامیة  لمعالجة الظروف المودیة الی انتشار الارهاب .

ثانیا : اتخاذ التدابیر لمنع الارهاب ومکافحته .

ثالثا : اتخاذ التدابیر الواقیة والرامیة الی بناء قدرات الدول علی منع الارهاب ومکافحته وتعزیز تلک القدرات .

رابعا : وبدون شک احترام حقوق الانسان / احترامه ، تقویته. شمولیة سیادة القانون هي الرکیزة الاساسیة لمکافحة الارهاب .

سادتي قبل ان انهي واختتم کلامي ارحب بکم مرة ثانیة والامنا وجروحنا لم یلتئم بعد من وقعة الارهاب وکل ما تعملونه وتوصونه سیکون وبدون شک کدواء لجروحنا .. ونتمنی ان تنتهی موتمرکم هذا بالاشارة والتنویر لخارطة طریق للتخلص من هذا البلاء وکلنا امل ان نعمل معن من اجل عالم اكثر امانا وسلاما واستقرارا  .

 

ودمتم بخیر

                     والسلام علیکم ورحمة الله وبرکاته

ناونیشان

ناونیشان: هەرێمی کوردستان-هەولێر

‌چواڕیانی فرنسوا میتران

 سۆسیال میدیا

پەیوەندی کردن

بۆ وەڵامدانەوەی پرسیارەکانتان سەبارەت بە هەر کارێکی پەیوەست بە وەزارەتی داد یا هەر فەرمانگەیەکی تری سەر بە وەزارەت دەتوانن پرسیارو داواکاری و سکاڵاکانتان لە رێگەی ئەم فۆرمەوە بنێرن

: iraq, irbil
: 2245580 - 2245507 - 2245506
  نامەکەت نەگەیشت.   نامەکەتە بەسەرکەوتووی گەیشت.
Top